النسب الى المنقوص و المقصور والممدود

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

النسب الى المنقوص و المقصور والممدود

مُساهمة من طرف saber في الأربعاء مايو 14, 2008 11:23 pm

الأمثلة :

فتى فتويّ

أبها أبهيّ - أبهويّ - أبهاوي.

أ - بردى برديّ

مرتضى مرتضيّ

مستقصى مستقصيّ

الرضى الرضويّ

الشجى الشجويّ

ب - القاضى القاضيّ - القاضويّ

المهتدى المهتديّ

المستقصى المستقصيّ

شقراء شقراويّ

جـ - إنشاء إنشائيّ

إملاء إملائيّ - إملاويّ

كساء كسائيّ - كساويّ
الإيضاح :
تأمل أمثلة الطائفة ( أ ) تجد المنسوب إليه في كل منها اسماً مقصورًا ( أي آخره ألف ) - وهذه الألف وقعت ثالثة كما في المثال الأول - ولو نظرت إلى مقابلها المنسوب - لوجدت هذه الألف قُلبت واواً وكُسرت لتناسب ياء النسب، وهكذا كل ألف ثالثه مثل ( عصا – رحى – قفا ) تقول في النسب إليها.. ( عصويّ – رَحوِيّ – قَفوِيّ ).
أما المثال الثاني فهو ( أبها ) - وقد وقعت ألف المقصور فيها رابعة ثاني كلمتها ساكن - والنسب إليها كما في المقابل على ثلاثة وجوه.. إما بحذف الألف وإلحاق ياء النسب فتقول ( أبهِى ) - وإما بقلبها واواً مكسورة وإلحاق ياء النسب: فتقول : ( أبهَوِيّ ) - وإما بزيادة ألف قبل تلك الواو فتقول : ( أبهاويّ ).. ومثلها تماما : ( طنطا – زفتى – شَبْرا – بِنهَا ) وكلها أسماء بلاد بمصر وانتقل بعد ذلك إلى المثال الرابع ( بَرَدى ) اسم نهر بدمشق.. تجد أنه مقصور ألفه رابعة متحركاً ثانيه.. ولو نظرت إلى مقابله المنسوب - لوجدت الألف قد حُذفت فقيل : ( بَرَدِيّ ) وهكذا كل مقصور ألفه رابعة متحركاً ثاني كلمتها.. مثل : ( كَسَلا- سَنَفَا – كَنَدا ) - وكلها أسماء مدن والنسب إليها على الترتيب ( كَسلِيّ – سَنَفِيّ – كَنَدِيّ ).
ولو تأملت المثالين الرابع والخامس على الترتيب لوجدت الألف خامسة أو سادسة - والنسب إلى مثل هذا المقصور يكون بحذف تلك الألف فتقول في ( مُرتَضَى ومستقصَى ) ( مرتَضِيّ ومستقصِيّ ).
اقرأ بعد ذلك أمثلة الطائفة ( ب ) تجد الاسم المنسوب إليه في كل منها منقوصاً آخره ياء والنسب إليه كالنسب إلى المقصور.
ولو تأملت المثال الأول والثاني ( الرضِى- الشَّجى ) لوجدت ياء المنقوص قد وقعت ثالثة والنسب إليه يكون بقلب بائه واوا مكسورَة - وفَتح ما قبلها - وذلك كما تجد في المقابل فتقول : ( الرضَويّ – الشجَوِيّ ).. ومثل ذلك: ( الصدي – العمى ) تقول فيهما: (الصدوِيّ – العموِيّ ).
والمثال الثالث : ( القاضي ) تجد ياء المنقوص قد وقعت رابعة - والنسب إلى ذلك الاسم وأمثاله - يكون إما بحذف الياء ووضع ياء النسب مكانها فتقول : ( القاضيّ ) أو بقلبها واوا مكسورة مع فتح ما قبلها.. فتقول : ( قاضَوِيّ ).. وهكذا تصنع بكل منقوص ياؤه رابعة مثل : (الداعي – الرامي – السامي ) تقول في النسب إليها: ( داعِي أو داعَوِي رامى أو راموِيّ سامِى أو ساموِي ).
أما في المثالين الرابع والخامس فإن ياء المنقوص وقعت خامسة أو سادسة والنسب إليها يكون كما في المقابل بحذف تلك الياء - وإثبات ياء النسب المشددة مكانها.
ففي النسب إلى ( مُهتدِي ) تقول : ( مُهتَدِي ) - وإلى ( مُستقْصيِ ) تقول : ( مُسْتَقصِييّ ) وهكذا..
انتقل بعد ذلك إلى أمثلة الطائفة ( جـ ) فستجد المنسوب إليه فيها أسماء ممدودة آخرها همزة قبلها ألف.. وعندما تقرأ المثال الأول ( شقراء ) تجد همزته تدل على التأنيث – ومثلها حمراء صفراء – شهباء – حوراء – نجلاء – صحراء – والنسب إلى مثل هذه الأسماء يكون بقلب همزتها واواً – مكسورة قبل ياء النسب المشددة – كما في المقابل..
وعندما تقرأ المثال الثاني ( إنشاء ) تجد أن همزته أصلية لأنها موجودة في أصل الفعل ( أنشأ ) ومثلها ( إرجاء – إبطاء – وإقراء ) من : ( أرجأ وأبطأ وأقرأ ).
والنسب إلى هذه الأسماء وأمثالها يكون بالإبقاء على همزتها في النسب – وتكسر قبل ياء النسب فتقول كما في المقابل : ( إنشائيّ – إرْجائيّ – الخ ).. وهكذا.
وعندما تقرأ المثال الثالث : تجد أن هَمزته وهو ( إملاء ) منقلبة عن ( ياء ) لأن فعلها ( أمليت ) فأصلها إذن : ( إملاي ) قُلبت الياء همزة لتطرفها بعد الألف الزائدة فصارت ( إملاء ) ومثلها ( بناء ) من ( بنيتُ )..
والمثال الأخير ( كساء ) همزتهُ منقلبة عن ( واو ) لأن فعله ( كَسَوتُ ) وأصله ( كِساو ) وقعت الواو متطرفة إثر ألف زائدة فقلبت همزة فقيل ( كساء ) ومثلها ( دعاء ) من ( دعوتُ ) – وبالنظر إلى مقابل هذين المثالين من المنسوب تجد أنهما عوملا معاملة واحد ة.. إما بإلقاء الهمزة أو بقلبها واواً.. فتقول في النسب إلى ( إملاء ) ( إملائيّ ) - أو ( إملاوِي ) وفي النسب إلى ( دعاء ) ( دعائيِ أو دُعَاوِي ).
وهكذا كل ما كانت همزته مبدلة من أصل واوي أو يائي.. تنسب إليه إما بإبقاء الهمزة أو بقلبها واوا.
القواعد :
1- إذا أردت النسبة إلى الاسم المقصور فاقلب ألفه واوا وإن كانت ثالثة - واحذفها أو اقلبها واوا - أو زد ألفاً قبل تلك الواو إن كانت رابعة ساكناً ثاني كلمتها واحذفها إن وقعت رابعة متحركاً ثاني كلمتها - أو وقعت خامسة أو سادسة.

2- وياء المنقوص كألف المقصور - تقلب واواً مكسورة مفتوحاً ما قبلها إن كانت ثالثة وتحذف أو تقلب واواً إن وقعت رابعة - ويتحتم حذفها إن وقعت خامسة أو سادسة.

3- أما النسب إلى الاسم الممدود فكتثنيته - إن كانت همزته للتأنيث قلبت في النسب واواً وإن كانت أصلية بقيت في النسب - وإن كانت مبدلة من أصل واوي أو يائي بقيت عند النسب أو قلبت واواً.

saber

عدد المساهمات : 125
تاريخ التسجيل : 14/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى